An unreliable narration regarding who will reside in ‘Al Wasilah’, a level in Jannah

Question

Is this Hadith authentic?

في الجنة درجة تدعى الوسيلة، فإذا سألتم الله فسلوا لي الوسيلة. قالوا: يا رسول الله، من يسكن معك؟ قال:علي وفاطمة والحسن والحسين

 

Answer

This narration has been recorded through a very weak chain. Hafiz Ibn Kathir (rahimahullah) has declared the text of the Hadith unreliable (munkar).

(Tafsir Ibn Kathir, Surah Al Maidah, Verse: 35. Refer: Lisanul Mizan, vol. 5 pg. 69)

 

The narration in question is not suitable to quote.

 

Translation

There is a level in Jannah called Al Wasilah. When you ask Allah, then request Al Wasilah for me. They asked, ‘O Rasulullah! Who will will live with you [on this level]. He replied, ‘Ali, Fatimah, Hasan and Husayn’ (radiyallahu ‘anhum).

 

Note

Al Wasilah being reserved for Nabi (sallallahu ‘alayhi wa sallam) has been authentically reported in other Hadiths.

 

 

And Allah Ta’ala Knows best.

 

Answered by: Moulana Suhail Motala

 

Approved by: Moulana Muhammad Abasoomar

 

Checked by: Moulana Haroon Abasoomar

__________

التخريج من المصادر العربية

تفسير ابن كثير(سورة المائدة: ٣٥ ): حديث آخر: روى ابن مردويه أيضا من طريقين، عن عبد الحميد بن بحر: حدثنا شريك، عن أبي إسحاق، عن الحارث، عن علي، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «في الجنة درجة تدعى الوسيلة، فإذا سألتم الله فسلوا لي الوسيلة». قالوا: يا رسول الله، من يسكن معك؟ قال: «علي وفاطمة والحسن والحسين». هذا حديث غريب منكر من هذا الوجه .

لسان الميزان (٥/ ٦٩ ):  عبد الحميد بن بحر.

بصري. روى عن مالك. قال ابن حبان: كان يسرق الحديث. وكذا قال ابن عدي. أبو مسلم الكجي , حدثنا عبد الحميد بن بحر الكوفي عن خالد عن بيان عن الشعبي، عن أبي جحيفة، عن علي رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم: «إذا كان يوم القيامة قيل يا أهل الجمع غضوا أبصاركم حتى تمر فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فتمر وعليها ريطتان خضراوان». أنبأناه ابن أبي الخير عن الطرسوسي ومسعود الجمال قالا: أخبرنا الحداد أخبرنا أبو نعيم , حدثنا فاروق والطبراني قالا: حدثنا أبو مسلم، انتهى. وأورد له الدارقطني في «غرائب مالك» من روايته، عن عبد الله بن دينار، عن ابن عمر أحاديث , منها: من أفضل الأعمال إدخال السرور علي المؤمن. ومنها: أحب العباد إلى الله أنفع الناس للناس. وقال: عبد الحميد ضعيف. وقال الحاكم وأبو سعيد النقاش: يروي عن مالك بن مغول وشريك أحاديث مقلوبة. وقال أبو نعيم: يروي عن مالك وشريك أحاديث منكرة. وروى الحسن بن سفيان، عن هذا عن شريك حديث من كثرت صلاته بالليل حسن وجهه بالنهار. قال ابن عدي: حدثناه الحسن وسرقه عبد الحميد من ثابت بن موسى.