Keeping the company of the pious and feeding the pious

Question

Is this Hadith authentic?

Rasulullah (sallallahu ‘alayhi wa sallam) said:

“Befriend only those with Iman and and do not serve your food except to one with Taqwa”

 

Answer

Imams Tirmidhi and Abu Dawud (rahimahumallah) have recorded this Hadith on the authority of Sayyiduna Abu Sa’id Al Khudri (radiyallahu ‘anhu).

(Sunan Tirmidhi, Hadith: 2395, Sunan Abi Dawud, Hadith: 4799)

 

Imam Tirmidhi (rahimahullah) has declared the Hadith sound (hasan) and Imam Ibn Hibban (rahimahullah) has declared the Hadith authentic.

(Sahih Ibn Hibban; Al Ihsan, Hadith: 554-555 and 560)

 

The commentators explain, that serving food in this Hadith refers to special invitations out of love for someone. As for general feeding like feeding the needy, this should be done without exceptions.

(Refer: Badhlul Majhud, Hadith: 4832 and Tuhfatul Ahwadhi, Hadith: 2395)

 

 

And Allah Ta’ala Knows best.

 

Answered by: Moulana Suhail Motala

 

Approved by: Moulana Muhammad Abasoomar

__________

التخريج من المصادر العربية

سنن الترمذي (٢٣٩٥): حدثنا سويد بن نصر قال: أخبرنا ابن المبارك، عن حيوة بن شريح قال: حدثني سالم بن غيلان، أن الوليد بن قيس التجيبي، أخبره أنه سمع أبا سعيد الخدري، قال سالم: أو عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد،  أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «لا تصاحب إلا مؤمنا، ولا يأكل طعامك إلا تقي»: هذا حديث حسن إنما نعرفه من هذا الوجه.

سنن أبي داود (٤٧٩٩): حدثنا عمرو بن عون، أخبرنا ابن المبارك، عن حيوة بن شريح، عن سالم بن غيلان، عن الوليد بن قيس، عن أبي سعيد، أو عن أبي الهيثم عن أبي سعيد، عن النبي- صلى الله عليه وسلم -، قال: «لا تصاحب إلا مؤمنا، ولا يأكل طعامك إلا تقي».

صحيح ابن حبان (٥٥٤):  أخبرنا الحسن بن سفيان حدثنا حبان بن موسى أخبرنا عبد الله عن حيوة بن شريح عن سالم بن غيلان أن الوليد بن قيس حدثه

عن أبي سعيد الخدري عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال «لا تصاحب إلا مؤمنا ولا يأكل طعامك إلا تقي».

صحيح ابن حبان (٥٥٤-٥٥٥): أخبرنا الحسن بن سفيان، حدثنا حبان بن موسى أخبرنا عبد الله، عن حيوة بن شريح، عن سالم بن غيلان، أن الوليد بن قيس حدثه، عن أبي سعيد الخدري، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه، قال:  «لا تصاحب إلا مؤمنا، ولا يأكل طعامك إلا تقي».

أخبرنا أحمد بن علي بن المثنى قال حدثنا محمد بن الصباح الدولابي قال حدثنا بن المبارك عن حيوة بن شريح عن سالم بن غيلان عن الوليد بن قيس عن أبي سعيد الخدري قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «لا تصحب إلا مؤمنا ولا يأكل طعامك إلا تقي».

صحيح ابن حبان (٥٦٠): أخبرنا محمد بن الحسن بن قتيبة قال حدثنا حرملة بن يحيى قال حدثنا بن وهب قال سمعت حيوة بن شريح يقول أخبرني سالم بن غيلان أن الوليد بن قيس التجيبي حدثه أنه سمع أبا سعيد الخدري أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول «لا تصاحب إلا مؤمنا ولا يأكل طعامك إلا تقي».

بذل المجهود (٤٨٣٢): حدثنا عمرو بن عون، أخبرنا ابن المبارك، عن حيوة بن شريح، عن سالم بن غيلان) التجيبي المصري، عن أحمد: ما أرى به بأسًا، وكذا قال أبو داود، والنسائي، وذكره ابن حبان في «الثقات»، وقال العجلي: ثقة، وفي «الميزان» عن الدارقطني أنه قال: متروك.

(عن الوليد بن قيس، عن أبي سعيد، أو عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد رضي الله عنه) عطف على أبي سعيد، يعني أن الوليد بن قيس روى عن أبي سعيد بغير واسطة، أو روى عنه بواسطة أبي الهيثم، والوليد هذا هو ابن قيس بن الأخرم التجيبي المصري، روى عن أبي سعيد، أو عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد، ذكره ابن حبان في «الثقات»، وقال العجلي: مصري تابعي ثقة، وأبو الهيثم هو سليمان بن عمرو بن عبدة (عن النبي – صلى الله عليه وسلم -: قال: لا تصاحب إلا مؤمنا) كامل الإيمان، فينفعك صحبته في الدنيا والآخرة، (ولا يأكل طعامك إلا تقي). الطعام على نوعين: إما أن يكون طعام مودة وإخاء، أو حاجة، فإذا كان طعام المودة والإخاء فينبغي أن يؤاكله مؤمنا، وأما طعام الحاجة فهو عام، فإنه سبحانه وتعالى قال: {ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما وأسيرا}، فإنه لا يختص بالمؤمن.

تحفة الأحوذي (٢٣٩٥): وأخرجه أحمد وأبو داود والدارمي وبن حبان والحاكم وسكت عنه أبو داود والمنذري، وقال المناوي أسانيده صحيحة.