Nabi’s (sallallahu ‘alayhi wa sallam) advice to treat women well during the farewell Hajj

Question

Is there a Hadith wherein Rasulullah (sallallahu ‘alayhi wa sallam) said something to the effect “Treat women well” during the farewell Hajj. I thought it was among the advises given in the farewell Hajj, but recently I was told there is no such narration?

 

Answer

This was indeed one of the advises offered by Nabi (sallallahu ‘alayhi wa sallam) during the farewell Hajj.

Sulayman ibn ‘Amr ibn Al Ahwas said:

“My father narrated to me that he witnessed the farewell Hajj with Rasulullah (sallallahu ‘alayhi wa sallam). Nabi (sallallahu ‘alayhi wa sallam) praised and extolled Allah and he reminded and gave admonition. Nabi sallallahu ‘alayhi wa sallam then said: “And indeed I order you to be good to the women…”

(Sunan Tirmidhi, Hadith: 1163 and Sunan Ibn Majah, Hadith: 1851. See the full Hadith here)

 

In the narration of Sahih Muslim which discusses a sermon Nabi (sallallahu ‘alayhi wa sallam) delivered in the farewell Hajj, Rasulullah (sallallahu ‘alayhi wa sallam) said, ‘Fear Allah with regard to women…’

(Sahih Muslim, Hadith: 1218)

 

Also see here.

 

And Allah Ta’ala Knows best.

 

Answered by: Moulana Suhail Motala

 

Approved by: Moulana Muhammad Abasoomar

__________

التخريج من المصادر العربية

سنن الترمذي (١١٦٣): حدثنا الحسن بن علي الخلال قال: حدثنا الحسين بن علي الجعفي، عن زائدة، عن شبيب بن غرقدة، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص قال: حدثني أبي، أنه شهد حجة الوداع مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فحمد الله، وأثنى عليه، وذكر، ووعظ، فذكر في الحديث قصة، فقال: «ألا واستوصوا بالنساء خيرا، فإنما هن عوان عندكم، ليس تملكون منهن شيئا غير ذلك، إلا أن يأتين بفاحشة مبينة، فإن فعلن فاهجروهن في المضاجع، واضربوهن ضربا غير مبرح، فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا، ألا إن لكم على نسائكم حقا، ولنسائكم عليكم حقا، فأما حقكم على نسائكم فلا يوطئن فرشكم من تكرهون، ولا يأذن في بيوتكم لمن تكرهون، ألا وحقهن عليكم أن تحسنوا إليهن في كسوتهن وطعامهن»: «هذا حديث حسن صحيح، ومعنى قوله: «عوان عندكم»، يعني: أسرى في أيديكم».

سنن ابن ماجه (١٨٥١): حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، حدثنا الحسين بن علي، عن زائدة، عن شبيب بن غرقدة البارقي، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص حدثني أبي: أنه شهد حجة الوداع مع رسول الله – صلى الله عليه وسلم -، فحمد الله وأثنى عليه، وذكر ووعظ، ثم قال: «استوصوا بالنساء خيرا، فإنهن عندكم عوان، ليس تملكون منهن شيئا غير ذلك، إلا أن يأتين بفاحشة مبينة، فإن فعلن فاهجروهن في المضاجع واضربوهن ضربا غير مبرح، فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا، إن لكم من نسائكم حقا، ولنسائكم عليكم حقا، فأما حقكم على نسائكم: فلا يوطئن فرشكم من تكرهون، ولا يأذن في بيوتكم لمن تكرهون، ألا وحقهن عليكم أن تحسنوا إليهن في كسوتهن وطعامهن».

صحيح مسلم (١٢١٨):  حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، وإسحاق بن إبراهيم، جميعا عن حاتم، قال أبو بكر: حدثنا حاتم بن إسماعيل المدني، عن جعفر بن محمد، عن أبيه، قال: دخلنا على جابر بن عبد الله، فسأل عن القوم حتى انتهى إلي،…..إلى قوله صلى الله عليه وسلم : فاتقوا الله في النساء…….إلخ.