Prohibition against eating animals that consume filth

Question

نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أكل الجلالة وألبانها

What is the meaning of jallalah?

 

Answer

Imams Tirmidhi and Abu Dawud (rahimahumallah) have recorded this narration on the authority of Sayyiduna ‘Abdullah ibn ‘Umar (radiyallahu ‘anhuma).

(Sunan Tirmidhi, Hadith: 1824, Sunan Abi Dawud, Hadith: 3779)

 

Jallalah refers to animals that consume filth/dung.

(Tuhfatul Ahwadhi, Hadith: 1824)

 

Translation

Nabi (sallallahu ‘alayhi wa sallam) prohibited eating an animal that consumes filth or drinking its milk

 

Kindly refer to a Mufti/Darul Ifta for further details.

 

And Allah Ta’ala Knows best.

 

Answered by: Moulana Suhail Motala

 

Approved by: Moulana Muhammad Abasoomar

 

Checked by: Moulana Haroon Abasoomar

__________

التخريج من المصادر العربية

سنن الترمذي (١٨٢٤):حدثنا هناد قال: حدثنا عبدة، عن محمد بن إسحاق، عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، عن ابن عمر، قال: «نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أكل الجلالة وألبانها» وفي الباب عن عبد الله بن عباس: هذا حديث حسن غريب ورواه الثوري، عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا .

سنن أبي داود (٣٧٧٩):حدثنا عثمان بن أبي شيبة، حدثنا عبدة، عن محمد بن إسحاق، عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، عن ابن عمر، قال: «نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أكل الجلالة وألبانها» .

تحفة الأحوذي(١٨٢٤):قوله (حدثنا عبدة) هو بن سليمان الكلابي قوله (عن بن أبي نجيح) قال في التقريب عبد الله بن أبي نجيح يسار المكي أبو يسار الثقفي مولاهم ثقة رمي بالقدر وربما دلس من السادسة انتهى قوله (نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أكل الجلالة وألبانها) أي وعن شرب ألبانها قال الخطابي اختلف الناس في أكل لحوم الجلالة وألبانها فكره ذلك أصحاب الرأي والشافعي وأحمد بن حنبل وقالوا لا يؤكل حتى تحبس أياما وتعلف علفا غيرها فإذا طاب لحمها فلا بأس بأكله وقد روي في حديث أن البقر تعلف أربعين يوما ثم يؤكل لحمها وكان بن عمر يحبس الدجاجة ثلاثة أيام ثم يذبح وقال إسحاق بن راهويه لا بأس أن يؤكل لحمها بعد أن يغسل غسلا جيدا وكان الحسن البصري لا يرى بأسا بأكل لحوم الجلالة وكذا قال مالك بن أنس انتهى وقال بن رسلان في شرح السنن وليس للحبس مدة مقدرة وعن بعضهم في الإبل والبقر أربعين يوما وفي الغنم سبعة أيام وفي الدجاجة ثلاثة واختاره في المهذب والتحرير ووقع في رواية لأبي داود نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الجلالة في الإبل أن يركب عليها أو يشرب من ألبانها وعلة النهي عن الركوب أن تعرق فتلوث ما عليها بعرقها وهذا ما لم تحبس فإذا حبست جاز ركوبها عند الجميع كذا في شرح السنن قوله (وفي الباب عن عبد الله بن عباس) أخرجه الترمذي في هذا الباب قوله (هذا حديث حسن غريب) وأخرجه أبو داود وبن ماجة والحاكم وروى الثوري عن بن أبي نجيح عن مجاهد عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا قال الشوكاني وقد اختلف في حديث بن عمر علي بن أبي نجيح فقيل عنه عن مجاهد عن بن عمر وقيل عن مجاهد مرسلا وقيل عن مجاهد عن بن عباس انتهى .