The marriage age of Sayyidatuna ‘Aaishah (radiyallahu’anha)

Question

What is the most verified age of the marriage and consummation of marriage thereafter of Sayyidatina ‘Aaishah (radiyallahu ‘anha) to Rasulullah (salallahu ‘alayhi wasallam)? Famously known to be 6 and 9 respectively but is this supported in view of narrations and views of our salaf or not?

Answer

According to the authentic narrations found in Sahih Bukhari and Sahih Muslim, Sayyidatuna ‘Aaishah (radiyallahu ‘anha) was married to Rasulullah (sallallahu ‘alayhi wasallam) at the age of 6 while still in Makkah Mukarramah.

She was sent to live with Rasulullah (sallallahu ‘alayhi wasallam) after migration to Madinah Munawwarah at the age of 9.

(Sahih Bukhari, Hadith: 3894, 3896 and 5158, Sahih Muslim, Hadith: 3464-3467)

 

This is the correct and the popular view.

 

And Allah Ta’ala Knows best,

 

Answered by: Moulana Muhammad Abasoomar

 

Checked by: Moulana Haroon Abasoomar

__________

التخريج من المصادر العربية

صحيح البخاري (٣٨٩٤): حدثني فروة بن أبي المغراء، حدثنا علي بن مسهر، عن هشام، عن أبيه، عن عائشة رضي الله عنها، قالت: «تزوجني النبي صلى الله عليه وسلم وأنا بنت  ست سنين، فقدمنا المدينة فنزلنا في بني الحارث بن خزرج، فوعكت فتمرق شعري، فوفى جميمة فأتتني أمي أم رومان، وإني لفي أرجوحة، ومعي صواحب لي، فصرخت بي فأتيتها، لا أدري ما تريد بي فأخذت بيدي حتى أوقفتني على باب الدار، وإني لأنهج حتى سكن بعض نفسي، ثم أخذت شيئا من ماء فمسحت به وجهي ورأسي، ثم أدخلتني الدار، فإذا نسوة من الأنصار في البيت، فقلن على الخير والبركة، وعلى خير طائر، فأسلمتني إليهن، فأصلحن من شأني، فلم يرعني إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم ضحى، فأسلمتني إليه، وأنا يومئذ بنت تسع سنين».

 صحيح البخاري (٣٨٩٦): حدثني عبيد بن إسماعيل، حدثنا أبو أسامة، عن هشام، عن أبيه، قال: «توفيت خديجة قبل مخرج النبي صلى الله عليه وسلم إلى المدينة بثلاث سنين، فلبث سنتين أو قريبا من ذلك، ونكح عائشة وهي بنت ست سنين، ثم بنى بها وهي بنت تسع سنين».

 صحيح البخاري (٥١٥٨): حدثنا قبيصة بن عقبة، حدثنا سفيان، عن هشام بن عروة، عن عروة، «تزوج النبي صلى الله عليه وسلم عائشة وهي بنت ست سنين، وبنى بها وهي بنت تسع، ومكثت عنده تسعا ».

صحيح مسلم (٣٤٦٤): وحدثنا يحيى بن يحيى، أخبرنا أبو معاوية، عن هشام بن عروة، ح وحدثنا ابن نمير، واللفظ له، حدثنا عبدة هو ابن سليمان، عن هشام، عن أبيه، عن عائشة، قالت: «تزوجني النبي صلى الله عليه وسلم وأنا بنت ست سنين، وبنى بي وأنا بنت تسع سنين».

(٣٤٦٥): وحدثنا عبد بن حميد، أخبرنا عبد الرزاق، أخبرنا معمر، عن الزهري، عن عروة، عن عائشة، «أن النبي صلى الله عليه وسلم تزوجها وهي بنت سبع سنين، وزفت إليه وهي بنت تسع سنين، ولعبها معها، ومات عنها وهي بنت ثمان عشرة».

(٣٤٦٦): حدثنا يحيى بن يحيى، وإسحاق بن إبراهيم، وأبو بكر بن أبي شيبة، وأبو كريب، قال يحيى، وإسحاق: أخبرنا، وقال الآخران: حدثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن إبراهيم، عن الأسود، عن عائشة، قالت: «تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي بنت ست، وبنى بها وهي بنت تسع، ومات عنها وهي بنت ثمان عشرة».

(٣٤٦٧): حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة, وزهير بن حرب, واللفظ لزهير, قالا: حدثنا وكيع, حدثنا سفيان, عن إسماعيل بن أمية, عن عبد الله بن عروة, عن عروة, عن عائشة, قالت: تزوجني رسول الله صلى الله عليه وسلم في شوال, وبنى بي في شوال, فأي نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم كان أحظى عنده مني؟. قال: وكانت عائشة تستحب أن تدخل نساءها في شوال.