Was ‘la ilaha illallah Muhammadur rasulullah’ engraved on the ring of Sulayman (‘alayhis salam)?

Question

Can you kindly verify this?

Nabi (sallallahu ‘alayhi wa sallam) said:

La ilaha illallah Muhammadur rasulullah was engraved on the ring of Nabi Sulayman (‘alayhis salam)’

 

Answer

Imam Ibn ‘Adiy (rahimahullah) has recorded this narration. However, the chain consists of a fabricator. The Muhaddithun have therefore declared this Hadith a fabrication.

(Al Kamil, vol, 6 pg. 190, Lisanul Mizan, vol. 4 pg. 270)

 

Imam Tabarani (rahimahullah) has also recorded a similar narration. However, this chain also consists of an extremely weak narrator.

(Refer: Majma’uz Zawaid, vol. 5 pg. 152 and Tanzihush Shari’ah, vol. 1 pg. 237)

 

 

And Allah Ta’ala Knows best.

 

Answered by: Moulana Suhail Motala

 

Approved by: Moulana Muhammad Abasoomar

 

Checked by: Moulana Haroon Abasoomar

__________

التخريج من المصادر العربية

الكامل (٦/ ١٩٠): شيخ بن أبي خالد الصوفي، بصري. حدث عن حماد بن سلمة، وأحاديثه مناكير، بإسناد واحد.

حدثناه إسحاق بن إبراهيم الغزي بغزة، حدثنا محمد بن أبي السري، حدثنا شيخ بن أبي خالد الصوفي البصري، حدثنا حماد بن سلمة، عن عمرو بن دينار، عن جابر بن عبد الله، قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: «كان نقش خاتم سليمان بن داود عليه السلام: لا إله إلا الله محمد رسول الله».

لسان الميزان (٤/ ٢٧٠):  شيخ بن أبي خالد.

عن حماد بن سلمة. متهم بالوضع. فمن أباطيله: عن حماد عن عمرو بن دينار، عن جابر رضي الله عنه مرفوعا: «كان نقش خاتم سليمان لا إله إلا الله محمد رسول الله». وبه: أهل الجنة مرد إلا موسى فلحيته إلى سرته. وبه: الشعر في الأنف أمان من الجذام. رواها عنه محمد بن أبي السري العسقلاني. انتهى. وقال الحاكم وأبو سعيد النقاش: روى عن حماد أحاديث موضوعة في الصفات، وغيرها. وقال العقيلي: منكر الحديث مجهول بالنقل لا يتابع ثم ساق له حديث جابر في موسى. وبه: أهل الجنة يدعون بأسمائهم إلا آدم فإنه يكنى أبا محمد. قال: ولا أصل لهما إلا من حديث هذا الشيخ. وأخرج تمام الرازي في فوائده بعض هذه النسخة. وأما حديث: أهل الجنة مرد فلم ينفرد به هذا الشيخ بل رواه عبد الملك بن إبراهيم الجدى عن حماد بن سلمة به …. لكنه من رواية حفص بن وهب الحراني عنه وهو متهم ولعله سرقه من شيخ بن أبي خالد. وقال ابن عدي: شيخ بن أبي خالد الصوفي بصري حدث عن حماد بن سلمة بمناكير بإسناد واحد ثم ساقها عن إسحاق بن إبراهيم الغزي، عن ابن أبي السري ثم ساق عن محمود بن عبد البر، عن ابن أبي السري عنه عن حماد بن زيد عن عمرو حديث الشعر وقال: ليس بالمعروف وهذه الأحاديث بواطيل بهذا الإسناد، ولا أعرف له ذكرا في الكتب.

مجمع الزوائد (٥/ ١٥٢): وعن عبادة بن الصامت عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: «كان فص خاتم سليمان بن داود سماويا، فألقي عليه فأخذه فوضعه في خاتمه، وكان نقشه أنا الله لا إله إلا أنا، محمد عبدي ورسولي». رواه الطبراني، وفيه محمد بن مخلد الرعيني، وهو ضعيف جدا.

تنزيه الشريعة (١/ ٢٣٧): «كان نقش خاتم سليمان بن داود: لا إله إلا الله محمد رسول الله». (عد) من حديث جابر ولا يصح، فيه شيخه ابن أبي خالد. (تعقب) بأن ابن عدي والعقيلي اقتصرا على وصفه بالنكارة، نعم قال الذهبي هذا من أباطيل شيخه، وبأنه جاء من حديث عبادة بن الصامت عند الطبراني، بلفظ: « كان فص خاتم سليمان بن داود سماويا فألقي إليه فأخذه فوضعه في خاتمه وكان نقشه، أنا الله لا إله إلا أنا محمد عبدي ورسولي. (قلت) قال الهيثمي بعد إيراده في مجمع الزوائد: فيه محمد بن مخلد الرعيني ضعيف جدا انتهى. وقدمنا في المقدمة عن ابن عدي أنه قال فيه: روى أباطيل والله أعلم.